الجمعة, مارس 5, 2021
أخبار

الأمم المتحدة فرار نحو 17 ألف شخص من منطقة طور بجبل مرة

فر
نحو(17) ألف شخص من قرية طور، بولاية وسط دارفور، جراء هجوم لمليشا مسلحة أواخر
الشهر الماضي على المنطقة.

و قتل واصيب 19 شخصا في هجوم نفذته مليشيات مسلحة علي منطقة “طور ” بوسط دارفور 
علي منطقة ” طور ” 85 كلم جنوب مدينة زالنجي عاصمة ولاية ولاية وسط دارفور
بعد عثور احد افراد مقتول بمنطقة تبعد حوالي 28 كلم غرب ” طور “.

 
وقال
مكتب
الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة، “إن (17) ألف شخص فروا من قرية طور
بجبل مرة هرباً من هجوم مليشا مسلحة على المنطقة في يوينو الماضي، وحسب نشر
اسبوعية لشؤون الانسانية صدرت اليوم “أن الآلاف من المدنيين لجوء إلى
قاعدة عسكرية بالقرب من طور
طلباً للحماية”.
وقام
فريق من بعثة اليوناميد بزيارة للمنطقة الاسبوع الماضي، وكشف عن عودة عدد من
المدنيين إلى منطقة طور شرق حيث يتجمع النازحين.
وأشارت
البعثة الدولية إلى المخاوف من حماية نحو 2 ألف شخص فروا إلى منطقة كأس بجنوب
دارفور، بسبب الانتشار الكثيف للمليشيات المسلحة في المنطقة.
وأشار
التقرير الاولي عن حاجة النازحين إلى المساعدات الانسانية العاجلة، حيث يتواجد (12)
الف نازح في معسكر طور شرق، اضافة إلى 5الف نازح جديد انضموا اليهم عقب الهجوم على
المنطقة،حسب اليوناميد.
وتتمثل
المساعدات الطارئة في توفير الغذاء و الخدمات الصحية و المأوى، اضافة إلى الحماية.
ويعتزم
برنامج الغذاء العالمي توزيع الغذاء للنازحين يكفي لمدة شهر خلال الاسبوع الجاري.

اترك تعليقاً