الإثنين, أغسطس 26, 2019
أخبار

تجمع طلاب دارفور يحمل الأجهزة الأمنية مقتل طالب من دارفور في الجامعة الإسلامية

حمل
تجمع روبط طلاب دارفور، بالجامعات و المعاهد العليا، اجهزة الامن و ادارة جامعة
امدرمان الاسلامية مسؤولية اغتيال الطالب ادم يحي عضو التجمع، الذي لقي مقتولاً في
الجامعة.
وقال
التجمع بيان اليوم الثلاثاء إن الأجهزة الامنية و ادارة الجامعة يتحملون مسؤولية
اغتيال الطالب يحي،
وكشف
أن آدم يحي هرون يدرس بجامعه السودان للعلوم والتكنلوجيا كليه تقنيه المعلومات المستوي
الثالث داخل مباني جامعه امدرمان الإسلامية عثر على جثته يوم الأثنين في مباني
كلية الصيدلة حيث نقل جثمانه عن طريق الاجهزه الأمنية التابعة للحكومة   الي مستشفي السلاح الطبي (العسكري)، واكد الاطباء
بالمستشفي العسكري بان الطالب قد قتل متأثر بالاذي الجسيم وتعرضه للتعذيب؛ ثم نقل الجثمان
مره ثانيه الي مشرحه مستشفي امدرمان التعليمي وبعد ممارسه عمليه الضغط علي الاطباء
من قبل الاجهزه الامنيه جاء القرار الطبي بان سبب الوفاه نتيجه لتعرض الطالب لصاعقه
كهربائيه.
طالب
التجمع كل ابناء الشعب السوداني الوقوف ضد هذا الاستهداف الممنهج  لتصفيه طلاب دارفور
خاصة
المنظمات الحقوقيه بالتدخل العاجل في التحقيق حول كل القضايا التي يتعرض لها طلاب دارفور
والاغتيالات التي تمارس ضدهم.

ودعا
المحكمة الافريقية والمحكمة الجنائية الدولية باجراء تحقيق فوري حول مقتل كافة  الطلاب الذين اغتالتهم الحكومة السودانية  وتسليم الجناه للعدالة.

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً