الإثنين, أغسطس 26, 2019
أخبار

الامم المتحدة تدعم مشروع شراء الأدوية الأساسية في السودان

وزير الصحة السوداني و منسقة الشون الانسانية بالسودان

سملت
الأحد الأمم المتحدة، ادوية منقذ للحياة، بعد اتفاق بين الحكومة السودانية و
المنظمة الدولية يقضى بزيادة مشتروات الأدوية والمعدات الطبية والمختبرية والمستهلكات
الطبية وذلك بهدف زيادة إمكانية حصول المرضى على العلاج في السودان.
ومشروع
دعم شراء الأدوية الأساسية في السودان هو محاولة غير مسبوقة للإستفادة من شراء الأدوية
المنقذة للحياة والرخيصة التكلفة بهدف علاج أمراض القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي
والكلى بالإضافة الى أمراض السكري و والأدوية المضادة للجراثيم وأدوية الجهاز الهضمي
وغيرها من الأدوية.
وقال
برنامج الامم المتحدة الإنمائي اليوم الاحد إن فعالية نظمت  للإحتفال بوصول الأدوية بمباني الصندوق القومي للإمدادت
الطبية بالخرطوم،  وقد حضر الفعالية كل من المنسق
المقيم للشؤون التنموية والإنسانية والممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي
السيدة مارتا رويداس والمدير القطري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي السيد سلفا راماشاندران
ووزير الصحة السيد بحر إدريس أبو قردة ووزير التعاون الدولي بالإنابة السيد عثمان أحمد
واش ، مدير فريق التنفيذ الصحة  برنامج ا لأمم
المتحدة الإنمائي  السيد  هكان بجركمان 
والشراكة  بالصندوق العالمي السيد حكان  بجركمان 
عدد كبير من ممثلي البعثات الدبلوماسية بالسودان بالإضافة الى عدد من الوكالات
الوطنية والدولية.
ودعت
المنسق المقيم للشؤون التنموية والإنسانية بالسودان السيدة مارتا رويداس خلال
حديثها في الإحتفال الى زيادة دعم الشراكة لهذه المبادرة قائلةً ” هذا النهج المبتكر
في تقديم الأدوية والمعدات الطبية والمختبرية والمستهلكات الطبية للسودان يهدف بصورة
أساسية الى تخفيف معاناة الكثير من المرضى ولذلك نحن نتطلع الى بناء مزيد من الشراكات
مع المانحين المحتملين بهدف دعم هذا الجهد غير المسبوق من أجل مصلحة مواطني السودان”.
من
جانبه أكد المدير القطري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي الدكتور سلفا راماشاندران
بأن شراء الأدوية المنقذة للحياة يأتي تتويجاً لشراكة قوية مع وزارة الصحة يعود تاريخها
الى 2005.
 وينبع هذا التعاون الناجح من إلتزامنا بالصحة والتنمية
في السودان حيث تعتبر الصحة والتنمية ركائز رئيسة لعملنا في السودان.
وقال
وزير الصحة، السيد إدريس أبو قردة، أن هذه المبادرة هي شراكة مهمة وإنجازاً كبيراً
في شراكتنا مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والتي نتمى لها مزيداً من التقدم والإزدهار
مستقبلاً من أجل مصلحة الشعب السوداني. وأضاف ” أود أن أعرب عن شكري وإمتناني
لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لقيامه بشراء الأدوية المنقذة للحياة والتي تعتبر أدوية
بالغة الأهمية للعديد من الأسر بالسودان”.

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً