الأحد, يوليو 12, 2020
أخبار

زالنجي تطلب فتح مكتب لـ(جايكا) اليابانية لدعم التنمية

زالنجي: دارفور24: طالبت حكومة ولاية وسط دارفور الحكومة
اليابانية بتوسيع المشروعات التنموية التي تنفذها في الولاية لتشمل المشروعات ذات الأثر
الفاعل في المجتمع والمتمثلة في “التدريب الصناعي، وإنشاء مصانع تحويلية لتصنيع
المنتجات البستانية والألبان والبطاطس، والصناعات الجلدية والزيوت، بجانب الإستثمار
في البيئة والسياحة خاصة في جبل مرة.
وقال حاكم الولاية، جعفر عبد الحكم اثناء لقاءه السفير الياباني
لدى السودان (هيديكي إيتو) في زالنجي الاحد: ان حكومة الولاية ترجو من دولة اليابان
أدوارا أكبر بعد ان إستقرت دارفور خاصة في جبل مرة التي قال انها تتميز بموارد زراعية
وسياحية كبيرة يمكن تطويرها والاستفادة منها في حال تدخل الخبرة والتكنولوجيا اليابانية،
وطالب الوالي بفتح مكتبين للوكالة اليابانية وبرنامح ال؟امم المتحدة الانمائي
للتنسيق الجدي مع الحكومة لغرض تنفيذ المشاريع المذكورة.

ومن بين المشروعات ” ذات الأثر الفاعل في المجتمع”
التي طرحتها الولاية وتنتظر دعمها من الحكومة اليابانية مشروعات، التدريب الصناعي وإنشاء
مصانع تحويلية لتصنيع المنتجات البستانية والألبان والبطاطس والصناعات الجلدية والزيوت،
كما دعت الولاية اليابان للاستثمار في البيئة والسياحة خاصة في جبل مرةولفتح مكتب آخر لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في وسط دارفور
للتنسيق مع حكومة الولاية لتحقيق المشاريع المذكورة.

من جانبه وعد السفير هيديكي إيتو بدعم مشروعات في مجال تنمية
قدرات الشباب وتشجيعهم للإنتاج، مبينا أنهم سينفذون المشاريع التي وضعت مسبقا في خطة
الوكالة ووعد بزيادة دعم الحكومة اليابانية للمشروعات التنموية في دارفور في إطار توطيد
العلاقة مع السودانالمقابل، تعهد السفير الياباني بدعم تنفيذ برامج تنمية قدرات الشباب
وتشجيعهم للإنتاج، وقال بأنهم سينفذون المشاريع التي وضعت مسبقا في خطة الوكالة اليابانية
وسيسعون لزيادة دعم المشروعات التنموية في دارفور في إطار توطيد العلاقة مع السودان.

اترك تعليقاً