الأربعاء, ديسمبر 19, 2018
صحة

ايطاليا والسويد تنشأن مستشفيين في جنوب دارفور

 

نيالا: دارفور24: قال وزير الصحة بجنوب دارفور يعقوب الدموكي ان الحكومة الإيطالية وافقت على الميزانية التي رفعت لها بواسطة ادارة مستشفى القلب للسلام الايطالي بالخرطوم لاعادة تشغيل المستشفى الايطالي لامراض القلب بنيالا، وذكر الدموكي لدارفور24 اليوم الجمعة ان المسئولين بادارة المستشفى بالخرطوم زاروا نيالا للمرة الثانية قبل اقل من شهر وسلموه خطاب موافقة الحكومة الايطالية على ميزانية تشغيل المستشفى لكنها ربطت ذلك بالتزام حكومة ولاية جنوب دارفور بنسبة (20%) من الميزانية لمكون محلي

وكشف عن مساعي لانشاء مستشفى للأسنان بدعم من الحكومة السويدية، مبيناً ان حكومة الولاية خصصت قطعة ارض للمستشفى داخل مدينة نيالا، وذكر بأن بإعادة تشغيل المستشفى الايطالي وانشاء المستشفى السويدي للاسنان تكون للولاية غطت جميع التخصصات

وذكر ان عدد التخصصات في المستشفى السوداني التركي ارتفع الى (26) تخصص شملت حتى التخصصات النادرة، واشار الى ان الجانب التركي ابدى رغبته في انشاء فرع لكلية اسطنبول الطبية ملحقة مع المستشفى واضاف (نحن بدورنا منحناهم مساحة ارض ملحقة بالمستشفى لانشاء الكلية التي ستخرج اطباء بخبرات تركية) واشار الى ادارة المستشفى التركي تمكنت من الحصول علي تصديق من الحكومة التركية لاستجلاب جهاز فحص الرنين المغنطيسي، وسيصل الولاية قريباً- على حد قوله

وذكر الدموكي ان مستشفيات الولاية بها نحو (57) اخصائي بفضل سياسة البيئة الجاذبة للاطباء التي انتهجتها وزارته،  وكشف عن وجود اجهزة طبية حديثة بمركز عطا المنان التشخيصي بنيالا تبلغ كلفتها أكثر من (40) مليار جنيه جميعها معطلة وخارجة عن الخدمة، مشيراً إلى ان وزارته ابرمت اتفاقاً مع ادارة التأمين الصحي لاعادة صيانة الاجهزة واستجلاب أجهزة اضافية

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً