الأحد, مارس 24, 2019
أخبار

حقوقيون يطلقون حملة لتوثيق قمع المظاهرات السودانية وتسليمه للجنائية

الفاشر: 24 دارفور

اطلق نشطاء حقوقيون في الداخل والخارج حملة كبري علي منصات التواصل الاجتماعي لتوثيق المظاهرات التي تشهدها مختلف مدن السودان هذه الايام

وسلم الناشطون المحكمة الجنائية الدولية في العاصمة الهولندية “لاهاي” امس الاربعاء فيديوهات موثقة لاستخدام اجهزة النظام السوداني الرصاص الحي لقمع المتظاهرين سلميا في الخرطوم بالاضافة الي مقطع فيديو يتحدث فيه القيادي في الحزب الحكام نائب البشير الاسبق “علي عثمان محمد طه” باحدي المحطات الفضائية السودانية عن وجود كتائب جهادية لقمع المتظاهرين وان حكومة الانقاذ لديها كتائب ومجموعات لحمايتها.

ونشر الناشط الحقوقي والمحامي السوداني في في هولندا “يوسف فاشر” في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” انهم سلموا المحكمة الجنائية الدولية امس الاربعاء فيديوهات توثق الجرائم التي يركتبها عناصر النظام في الاحتجاجات التي تشهدها البلاد هذه الايام، واضاف انهم طالبوا من المحكمة باعادة فتح تحقيق فوري في الجرائم التي ارتكبت خلال المظاهرات، بالاضافة الي الجرائم السابقة في دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق، ودعا فاشر جميع الناشطين في الداخل والخارج الي ضرورة التوثيق الفوري للمظاهرات التي تستخدم فيها القوات الحكومية الرصاص الحي بالصورة والصوت لمحاكمة المرتكبين حال سقوط النظام المتوقع خلال الايام المقبلة

واندلعت في السودان في 19 ديسمبر الماضي مظاهرات احتجاجية على الاوضاع المعيشية بالبلاد وسرعان ما تطورت مطالب المحتجين لاسقاط النظام، وتعاملت القوات الحكومية بقوة مفرطة مع المحتجين ما اسفر عن مقتل “22” شخص بحسب اعترافات الحكومة بينما تقول منظمة العفو الدولية انها احصت أكثر من “37” قتيلاً في الاسبوع الاول من المظاهرات التي دخلت اسبوعها الرابع.

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً