الإثنين, يوليو 22, 2019
أخبار

سلطات سجن شالا بشمال دارفور تمنع الزيارة عن معتقلي الاحتجاجات

الفاشر

رئيسة حزب المؤتمر السوداني بولاية شمال دارفور، أماني حامد حسبو

أكدت أسرة رئيسة حزب المؤتمر السوداني بولاية شمال دارفور، أماني حامد حسبو، أنها لم تحصل على أي معلومات عن وضع ابنتها المعتقلة بسجن شالا منذ أكثر من شهر.

وقال أحد أفراد العائلة لدارفور 24 إن سلطات السجن ترفض مقابلة ابنتهم المعتقلة بسجن شالا منذ بدايات الاحتجاجات التي انطلقت بالسودان ضد الحكومة.

وأضاف “اعتقلت اماني في يوم 9 يناير ضمن  ثلاثة آخرين من عضوية حزبها وهم محمد الدومة، الربيع علي، ومحمد عبد الماجد، عضو مؤتمر الطلاب المستقلين بواسطة قوة من جهاز الأمن مكتب الفاشر”.

واشار إلى احتجاز المعتقلين لأيام داخل معتقلات جهاز الأمن بالفاشر قبل ان يتم تحويلهم لسجن شالا وفقاً لقانون الطوارئ، وذلك بعد رفض المعتقلين التوقيع على اقرار بعدم الخروج في مظاهرات ضد الحكومة.

وأكد ان سلطات سجن شالا تمنع الزيارة للمعتقلين حتى الآن، مشيراً إلى أن زيارة السجين حق دستوري لأفراد العائلة.

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً