الإثنين, يوليو 22, 2019
أخبارمثبت

حميدتي: مصير البشير يقرره الشعب السوداني

الخرطوم

قائد الدعم السريع، محمد حمدان حميدتي

قال قائد قوات الدعم السريع الفريق محمد حمدان حميدتي، إن الشعب السوداني هو من سيقرر مصير الرئيس المخلوع عمر البشبر بعد مطالبات المحكمة الجنائية الدولية بتسليمه لمحاكمه على جرائم حرب في اقليم دارفور غربي البلاد.

واكد حميدتي خلال مقابلة مع فضائية مكملين المصرية، ان البشير مازال موجودا داخل السودان تحت الاقامة الجبرية بالعاصمة الخرطوم.

وأوضح ان السودان به محاكم عدلية وانهم سيقومون بمحاكمة كل من اجرم في حق الشعب السوداني بما فيهم عمر البشير عقب تشكيل الحكومة الجديدة.

ونفى ان يكون ما فعله وزير الدفاع السابق عوض ابنعوف بتوليه لرئاسة المجلس الانتقالي انقلابا مضادا لانقلاب نفذه صغار الضباط، وقال “ما حدث تم التدبير له والتوافق عليه خلال يوم واحد لتفادي مجزرة كانت قد تنفذها مليشيات مندسة تابعة للنظام القديم وسط المعتصمين”.

وأضاف “تم الضغط على البشير للتنحي لتجنب البلاد مآلات الانزلاق الى النزاع”. مؤكدا ان تنحي ابنعوف ونائبه كمال عبدالمعروف جاء نتيجة لضغط الشارع السوداني.

وأكد الفريق حميدتي ان ما يحدث بالسودان شأن داخلي ولا علاقة لاي اطراف اقليمية به، قائلا “الكل تابع الحراك الداخلي السوداني، هي ارادة شعبية وانتصرت”.

وقال إنه اقترح تشكيل مجلس عسكري ومجلس وزراء مدني لسد الفراغ الدستوري الحالي خلال فترة انتقالية تمتد من 3 الى 6 اشهر.

واعتبر ان الفريق اول عبدالفتاح البرهان شخصية مقبولة، مناشدا الشارع السوداني للوقوف الى جانبه لتحقيق الاستقرار.

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً