الأربعاء, مايو 22, 2019
أخبار

مواطنون يعتصمون امام اليوناميد ويطالبون بالتعويض عن مزارعهم التي استغلتها البعثة

الجنينة- دارفور24

اعتصم المئات من ملاك الاراضي الزراعية التي اتخذتها البعثة المشتركة للاتحاد الافريقي والامم المتحدة “يوناميد” مقراً لها بغرب دارفور امام مقر البعثة مطالبين بتعويضهم وفقاً لاتفاق البعثة الذي ابرمته مع حكومة اللولاية عند مجيئها في العام 2007م

ونقل احد موظفي بعثة اليوناميد لدارفور24 ان المواطنين المحتجين تمكنوا من قفل البوابة الرئيسية ومنعوا حركة الدخول والخروج من وإلى مقر البعثة.

موضحاً ان افراد البعثة اضطروا لاستخدام بوابات الطوارئ الجانبية للخروج وان المحتجين اعتدوا علي سيارات البعثة الباكستانية واتلفوها

وشيدت بعثة اليوناميد عند مجيئها في العام 2007م مقرها الرئيسي شرقي مدينة الجنينة علي اراضي زارعية يمتلكها مواطنون مقابل تعويضهم وفقاً لاتفاق مع حكومة الولاية

وقال احد المعتصمين “ابكر اسحق” لدارفور24 ان هنالك اتفاقاً تم مع بعثة اليوناميد قبل بناء هذا المقر نص علي تشغيل ابناء المزارعين في وظائف مع البعثة وتعويض اصحاب المزارع تعويض مجزٍ عند مغادرة البعثة ،وتابع “ان البعثة أخلت بالاتفاق منذ فترة طويلة، ورفضت توظيف ابناءنا بحجة عدم التأهيل، والان البعثة بصدد مغادرة الولاية ولم تقدم لنا اي تعويض”

وقطع بأنهم لا يمكنهم فك الاعتصام ما لم يتم تعويضهم تعويضاً كافياً

ورصدت “دارفور24” اجتماعاً لمدير بعثة اليوناميد “جيت قرون” مع والي غرب دارفور المكلف اللواء ركن “عبد الخالق بدوي” ونقل له احتجاج البعثة من تصرفات ملاك الاراضي التي شيدت فيها البعثة مقرها واعتداءهم علي الممتلكات البعثة.

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً