الإثنين, يوليو 22, 2019
أخبار

المجلس العسكري ينتهج الاعتقال طريقاً للتصعيد

ياسر عرمان

الحرطوم- دارفور24

واصل المجلس العسكري في حملة الاعتقالات التي ابتدرها ضد قادة قوى اعلان الحرية والتغيير في الوقت الذي يعلن المجلس عن استعداده للحوار مع نفس القوى دون شروط.

واعتقل المجلس كل من ياسر عرمان وخميس جلاب ومبارك اردول ومحمد عصمت وقادة آخرين بعيد لقائهم رئيس الوزراء الاثيوبي الذي يقود وساطة بين الاطراف السودانية ، مع استمرار الاختفاء القسري للعشرات من المواطنين دون ان تعلن جهة بعينها مكانهم او تحملها المسؤولية عن اعتقالهم.

وتشترط قوى الحرية والتغيير اطلاق سراح كافة المعتقلين بسبب نشاطهم ضد النظام السابق من ضمن شروط أخرى قد بدء التفاوض مع المجلس العسكري الذي ظل يأزم المشهد السياسي كل يوم أكثر من غيره بخسب احد الناشطين لدارفور24.

واعلن ناشطون مقتل المتظاهر وليد عبدالرحمن صباح اليوم الاحد برصاص قناص في مدينة بحري شرقي الحرطوم.

واتهم ناشطون قوات المجلس العسكري بتصفية وليد سيما وان وليد دخل في نزاع مع ضباط شرطة مساء امس السبت خلال محاولة الشرطة منع ناشطين من بينهم القتيل وضع متاريس على احد الطرق بالحي الذي يقطنه قبل أن تطلق عليهم سحابة من الغاز المسيل للدموع .

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً