السبت, يونيو 6, 2020
أخبار

مظاهرات لمحسوبين على نظام الإنقاذ تطالب بإسقاط حكومة حمدوك

الخرطوم- دارفور24

شهدت العاصمة السودانية الخرطوم، اليوم “الخميس”، خروج مظاهرات تطالب بإسقاط حكومة الفترة الإنتقالية برئاسة رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك.

وطالب المحتجون، بتحسين الأوضاع المعيشية وإجراء اصلاحات اقتصادية، ورفضوا التدخل الإقليمي في الشأن السوداني.

وخرج المتظاهرون رغم الاحترازات الصحية الموضوعة لمواجهة وباء فيروس “كورونا” بمنع التجمعات والاكتظاظ.

ورفعت تلك المجموعات التي تقود المظاهرات وتطلق على نفسها “الحراك الشعبي الموحد”، وتضم محسوبين على نظام الإنقاذ البائد بزعامة المخلوع عمر البشير، شعارات مناوئة لحكومة حمدوك.

وردد المتظاهرون الذين خرجوا من وسط الخرطوم واتجهوا إلى القصر الرئاسي، هتافات رافضة للحكومة الانتقالية، على شاكلة “حكومة الجوع تسقط بس”، “حكومة الشحدة تسقط بس”، وطالبوا بإسقاط حكومة تحالف قوى الحرية والتغيير.

ويشهد السودان حالياً مرحلة انتقالية، بعد أن أعلنت القوات المسلحة في 11 أبريل 2019، خلع الرئيس عمر البشير، عن السلطة بعد أن ظل حاكماً للبلاد حوالى ثلاثون عاماً.

اترك تعليقاً