السبت, يونيو 6, 2020
أخبار

اليوناميد تٌبلغُ عن7 حالات إشتباه بكورونا بقاعدتها اللوجستية في دارفور

كشفت بعثة الإتحاد الإفريقي و الأمم المتحدة في دارفور، “يوناميد” عن تسجيل 7 حالة اشتباة بين أفرادها العاملين في قاعدتها اللوجيستية بالفاشر.
وقالت البعثة الدولية في بيان صحفي أطلعت علية (دارفور24) تودُ البعثة الإبلاغ عن حوالي سبعة (7) حالات يشتبه في انها حالات كورونا تم الإبلاغ عنها بين أفرادها العاملين في قاعدتها اللوجستية في الفاشر، شمال دارفور.

و أضافة البيان الى ان جميع الموظفين المتأثرين، بما في ذلك الموظفين الذين يحتمل أن يكونوا قد خالطوهم، يلتزمون حاليًا ببروتوكولات الحجر الصارم وقواعد العزل.، و تابع شرعت اليوناميد في إجراءات التتبع والمتابعة الإلزامية التي تشكل جزء من إجراءات التشغيل الموحدة مع توفير الرصد الطبي للوضع.  وقاعدة البعثة اللوجستية هي الوحيدة التي تخضع حاليا لمثل هذا الفحص.

وقال السيد جيريمايا مامابولو، الممثل الخاص المشترك لليوناميد وكبير الوسطاء المشترك في هذا الصدد” لتاكيد اختبارات الأجسام المضادة، قامت اليوناميد بالشراكة مع وزارة الصحة بالفاشر بالفعل بإرسال عينات من الحالات المشتبهة الى المعمل الصحي القومي في الخرطوم لاجراء اختبار البلمرة المتسلسل للتشخيص النهائي. تنتظر البعثة الآن النتائج، والتي ستحدد الطريق إلى الأمام بما يتفق مع خطة استجابة اليوناميد وفريق الأمم المتحدة القطري حول كوفيد19.” وأضاف السيد مامابولو ” تواصلُ البعثةُ الشراكة مع السلطات الصحية ذات الصلة في حكومة السودان الانتقالية لضمان المسؤولية الشاملة لليوناميد في مكافحة COVID-19 في دارفور ولضمان سلامة وصحة وأمن موظفي اليوناميد في ذات الوقت”

تواصل البعثة القيام بمسؤولياتها المنوطة بها وفقا للتفويض مع تطبيق بروتكولات التباعد المجتمعي والارشادات الطبية التي يتم مشاركتها باستمرار مع الموظفين والمجتمعات المحلية. تُعد هذه عوامل مهمة في مكافحة انتشار الفيروس في منطقة مسؤولية البعثة.

يتعاون فريق إدارة ازمة كوفيد-19 التابع للبعثة والذي يقوده رئيس البعثة، بشكل كامل مع حكومة السودان في هذه المسألة ويواصل اتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة بما يتماشى مع المبادئ التوجيهية لمنظمة الصحة العالمية وقرارات السلطات الصحية السودانية على المستويين الفدرالي والولائي التي تهدف إلى مكافحة ومنع انتشار COVID-19 في منطقة البعثة أو عملياتها في دارفور.

اترك تعليقاً