الثلاثاء, سبتمبر 22, 2020
أخبار

والي جنوب دارفور: سنحسم كل الظواهر السالبة بمستشفى نيالا التعليمي

نيالا- دارفور24
تعهد والي جنوب دارفور موسى مهدي بحسم ما وصفها بالظواهر السالبة داخل مستشفى نيالا التعليمي.

واستمع الوالي خلال زيارته للمستشفى اليوم الخميس الى المشاكل والمعوقات التي تواجه المستشفي.

ويعاني مستشفى نيالا التعليمي من تردي في صحة البيئة وتراكم النفايات الطبية وعدم فتح مجاري ومصارف المياه الأمر الذي يؤدي الى تراكم الأوساخ داخل المستشفى.
ويشكو المرضى ومرافقيهم من سوء الخدمات التي يتلقاها المرضى داخل المستشفى بسبب قلة الامكانيات ونقص الكوادر الطبية.

واكد الوالي- في تصريحات عقب جولته على المستشفى- أن امكانيات الولاية سيتم تسخيرها لأجل تطوير المستشفى، ليؤدي دوره بالصورة المطلوبة، وذكر انه من خلال جولته وجد ان المستشفى دون مستوى الخدمات الطبية المطلوبة بالولاية ولا يلبي طموحات المواطنين في الخدمات الصحية، واضاف “لكن هذا القصور لا نحمله لإدارة المستشفى او الوزارة الولائية وإنما نحمله للجهاز التنفيذي المركزي والولائي الذي كان يجب عليه أن يوفر المال والمعدات الطبية التي تمكن المستشفى من أداء مهامه”
وأكد انه سيقف مع المستشفى لمعالجة المشاكل الفورية خلال اليومين القادمين، بالإضافة إلى حسم الظواهر السالبة بالمستشفى.
وقال إن هذا المستشفى يعد مستشفى تاريخي لذلك يجب أن تتم المحافظة عليه بتوفير كل الإمكانيات، ووجه الدعوة لأبناء الولاية بالخارج والمنظمات الوطنية والاجنبية لدعم المستشفى وتطويره.

اترك تعليقاً