الأحد, أكتوبر 25, 2020
أخبار

شكاوى من اعتداء شاحنات الجيش على الغابات بجنوب دارفور

نيالا- دارفور24
شكا مواطنو منطقة “ام جناح” 60 كيلو متر غربي مدينة نيالا عاصمة جنوب دارفور من القطع الجائر للأشجار من غابات المنطقة، ونقلها بواسطة شاحنات القوات المسلحة “الجيش” الى عاصمة الولاية نيالا.
وعلمت دارفور24 من أحد قيادات المنطقة ان قطع الاشجار بمناطق وحدة “ام جناح” الادارية بمحلية عدالفرسان أصبح يؤرق انسان المنطقة وينذر بالخطر، وحذر من وقوع صدامات بين المواطنين وسيارات الجيش الاستثمارية التي تحمل الحطب الأخضر والجاف، ويعتزم مواطنو ام جناح بحسب مصادر دارفور24 قطع الطريق أمام أى عربة تأتى لنقل الحطب من المنطقة.
وقال والي جنوب دارفور موسى مهدي -الاسبوع الماضي في تغريدة له في احدي مجموعات الواتساب-  انه جلس مع ادارة الغابات بالولاية وقيادة الجيش، واتفقوا على تكوين قوة من الشرطة العسكرية لمنع اعتداء منسوبي القوات المسلحة على الغابات والقبض عليهم.
وإلتقطت كاميرات ناشطين أمس الجمعة عدداً من شاحنات الجيش محملة بالحطب “الاخضر والجاف” تم تصويرها اثناء توقفها بسوق منطقة “ام زعيفة” التابعة لوحدة ام جناح الادارية.
وارتفعت أسعار “فحم الشجر” الى اكثر من 1200 جنيه للجوال الواحد بمدينة نيالا، بينما بلغ نحو 5 آلاف جنيه بالعاصمة الخرطوم، الامر الذي يدفع الى الاعتداء على الغطاء الغابي.
واصدر زعيم الادارة الاهلية بمحلية عد الفرسان التوم دبكة العام الماضي أوامر بمنع قطع الاشجار والتصدي لأي سيارة جيش تحمل الحطب من غابات المحلية.
وطالب المواطنون حكومة الولاية بالتحرك العاجل لتدارك الموقف بتفعيل قانون الغابات الذي يمنع التعدى على القطاع الغابي، كما طالبوا بضرورة إصدار أوامر تجرم قطع الاشجار الخضراء، لجهة أن بعض منسوبى الجيش يقولون إنهم لا يقطعون الاشجار وإنما يشترون الحطب جاهز من المواطنين بتلك المواطن.

اترك تعليقاً