أخبار

بعد التسوية مع الدعم السريع خلاف بين موسى هلال ومديخير

الخرطوم: دارفور24

كشف مصدر رفيع في مجلس الصحوة الثوري عن نشوب خلاف بين زعيم الصحوة؛ موسى هلال وهارون مديخير؛ أبرز قياداته في أعقاب تسوية جرت بين الصحوة والدعم السريع قضت بإطلاق سراح هلال وقياداته بعد أكثر من ثلاث سنوات في السجن.

واستثنت التسوية القياديان؛ علي مجوك وسافنا.

وقال مصدر “لدارفور24” إن التسوية التي جرت مع الدعم السريع لم تحاط بها قيادات مجلس الصحوة علماً ولم يتم الكشف عنها بالتفصيل الذي يضمن تحديد مصير الصحوة وقياداتها وعضويتها، وهو الأمر الذي دفع بمديخير لمغادرة مقر إقامة الشيخ مغاضباً.

اترك تعليقاً