الأربعاء, يونيو 16, 2021
أخبار

الحكومة تفرض سيطرتها على مناطق النزاع بين الفلاتة والتعايشة بدارفور

نيالا- دارفور24
أكدت لجنة أمن ولاية جنوب دارفور سيطرة قواتها المشتركة على الأوضاع الأمنية بمناطق النزاع بين قبيلتي التعايشة والفلاتة، واحتسبت في الوقت ذاته الرقيب “عادل محمد ادم” من القوات المسلحة الذي لقي مصرعه في اثناء القيام بواجبه بالتصدي للمهاجمين.
وقالت لجنة الامن في بيان اطلعت عليه دارفور24 ان الأحوال الأمنية باتت هادئة في منطقة مندوا التي شهدت نهار أمس مغارك بين القبيلتين راح ضحيتها أكثر من 60 شخصاً بين قتيل وجريح.
 وذكرت ان هدوء الاوضاع جاء بفضل التواجد الدائم للقوات المشتركة المكونة من  “الجيش والشرطة والدعم السريع” والفصل بين الطريفين، وفقاً لخطة أمنية محكمة تهدف الي تعزيز الامن والاستقرار، وكشف البيان عن تعزيزات عسكرية دفعت بها لجنة الأمن الى محلية ام دافوق.
وذكر البيان ان لجنة أمن الولاية ظلت في حالة انعقاد دائم للنظر فى مجريات الأحداث واتخاذ التدابير اللازمة التي تحول دون اتساع رقعة الصراع، اضافة الي رفع درجه الاستعداد وسط الاجهزة الأمنية لرصد أي تجمعات قبلية، او اجتماعات عشائرية، تقود الي تاجيج الصراع.
 وأعلنت لجنة الأمن عن تكوين لجنة لتقصي الحقائق، والتشديد علي حيادية الأجهزة الأمنية والعسكرية وتعاملها مع اطراف الصراع، وأكدت مضيها في ملاحقة الجناة وفتح بلاغات في مواجهتهم وتقديمهم الي محاكمات عادلة، ونزع السلاح من المواطنين ومعاقبة حامليه وعدم التهاون فى حسم المتفلتين والخارجين عن القانون.

اترك تعليقاً