الإثنين, أغسطس 2, 2021
أخبار

بعثة فنية تنموية من الامم المتحدة تزور كاودا الاسبوع المقبل

 

 زار الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، فولكر بيرتس برفقة مبعوثي النرويج والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية (الترويكا) الخاصين إلى السودان وجنوب السودان، كاودا جنوب كردفان، في مهمّة رسميّة من 2 إلى 3 يوليو 2021.

رافق الممثل الخاص للأمين العام بيرتس أيضاً، الممثلون القُطريون لكلّ من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبرنامج الأغذية العالمي وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف).

إلتقى الوفد ممثلي مجلس التحرير التابع للحركة الشعبية لتحرير السودان/فصيل شمال، عبد العزيز الحلو، (الحركة الشعبية لتحرير السودان/شمال) والتقوا كذلك أعضاء الإدارة المدنية والمجتمع المدني والاتحاد النسائي والزعماء الدينيين المسيحيين والمسلمين.

أشاد الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بيرتس بقدرة شعب جبال النوبة والنيل الأزرق على الصمود نظراً إلى معاناتهم الشديدة في ظلّ النظام السابق والحياة التي يبنونها اليوم.

وشدّد الممثل الخاص للأمين العام بيرتس على أنّ الوقت قد حان الآن لتحقيق السلام لجميع السودانيين وأقرّ بشجاعة الحركة الشعبية لتحرير السودان/شمال والسلطات الانتقالية في ما يتعلّق بالتوقيع على إعلان المبادئ في 28 مارس وهو ما يجسد الرؤية المشتركة للسودان الجديد.

وأكد الممثل الخاص للأمين العام بيرتس، في خطابه أمام مجلس التحرير التابع للحركة الشعبية لتحرير السودان/شمال، أنّ “الوقت قد حان الآن لتثمر الجهود المشتركة عن تحقيق السلام. لقد تمّ بالفعل إرساء الأساس لاتفاقية سلام مع توقيع إعلان المبادئ في جوبا في 28 مارس وينبغي على الطرفين الالتزام به والامتثال له”. وجدّد إلى ذلك تأكيده التزام المجتمع الدولي بدعم الأطراف في صنع السلام وبناء السلام.وستسافر بعثة فنية تنموية إنسانية تابعة للأمم المتحدة الأسبوع المقبل إلى كاودا

كما وزار الوفد مدرسة محلية ومستشفى حيث استمعوا إلى الطلاب والطاقم الطبي حول إنجازاتهم وكذلك حول التحديات والاحتياجات المحلية.

تلتزم بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم المرحلة الانتقالية في السودان (اليونيتامس) بدعم مفاوضات السلام الجارية والمستقبلية في السودان، بالتعاون والتنسيق مع الشركاء الآخرين، بما يتماشى مع قراري مجلس الأمن 2524 (2020) و2579 (2021).

اترك تعليقاً