السبت, مايو 21, 2022
أخبار

مقتل شرطي على أيدي مجهولين بجنوب دارفور

نيالا- دارفور24
شيع المئات من سكان مدينة نيالا الشرطي “أسعد سعيد سعد مونس” الذي يعمل بالشرطة الأمنية جنوب دارفور والذي اغتيل نهار اليوم الأربعاء بمدينة نيالا عاصمة الولاية أثر إحتجاجات من قبل سكان معسكر عطاش للنازحين، اغلقوا بموجبها طريق “الفاشر- نيالا”

 

ووفقاً لشهود عيان فإن المحتجين طاردوا القتيل حتى مدخل مدينة نيالا، وطعنه عدة طعنات بسكين ليتم نقله إلى مستشفى الشرطة، ومن ثم مشرحة نيالا التعليمي، وتشييعه إلى مثواه الأخير، وتم فتح بلاغ ضد مجهول بالرقم 2605 تحت المادة 130 من القانون الجنائي السوداني.

 

وخرج مئات النازحين من مخيم عطاش شمال شرقي مدينة نيالا في تظاهرة احتجاجاً على مقتل نازح واصابة نازحة ليلة أمس اثر تعرضهم لاطلاق نار من قبل مسلحين يستغلون سيارة دفع رباعي داخل المخيم، واعتدى المحتجون الغاضبون على بعض المحلات التجارية في الميناء البري بنيالا، وأجبروا اصحاب المحلات والركاب على اخلاء الميناء البري.

 

وأكد مدير شرطة جنوب دارفور اللواء شرطة محمد أحمد عبدالله الزين أن المجرمين لن يفلتوا من العدالة، مجدداً حرصهم على القبض على الجناة وتقديمهم للعدالة.

 

ويشكو نازحو مخيم عطاش منذ عدة أيام انفلاتات أمنية، وتحركات لمسلحين داخل المخيم تهدد الاستقرار الأمني بالمخيم المتاخم لمدينة نيالا.

اترك تعليقاً