الجمعة, ديسمبر 9, 2022
أخبار

اختطاف وتعذيب عضو بلجان مقاومة أم درمان

الخرطوم – دارفور 24
اختطف ملثمون بواسطة سيارة “صالون” بلا لوحات عضو لجان تنسيقيات أم درمان القديمة خالد الوليد من أمام منزله واقتادوه معصوب العينين إلى جهة غير معلومة مساء الـ(8) من نوفمبر الماضي.
وقال خالد الوليد عقب إطلاقه لـدارفور 24 إنّ اشخاصًا ملثمين أخذوه بالقوة بالقرب من منزله بمدينة بحي المسالمة.
وأضاف : ” تم حبسي داخل غُرفة شديدة البرودة ، وهناك تعرضتُ للتعذيب البدني بالحرق ودق مسمار في القدم والضرب الشديد مصحوبًا بالفاظ نابية.
وزاد : سألت  عن نشاطي الثوري بمدينة أم درمان وعن كيان غاضبون بلا حدود وجهود في تأسيس فرع أم درمان القديمة ، هذا اضافة لتضامني مع المحامين في قضية انتزاع الدار الأخيرة .
وقالت المحامية إشراقة عثمان في حديث مقتضب لدارفور 24 إنّ الوليد القى كلمة إنابة عن لجان مقاومة أم درمان القديمة خلال وقفة احتجاجية نظمتها اللجنة التسييرية لنقابة المحاميين أمام دارهم رفضًا لقرار المحكمة الدستورية القاضي بانتزاعها خواتيم اكتوبر الماضي.
وقال خالد الوليد إنّ المجموعة طلبت منه تحذير رفاقه الفاعلين في الحراك الثوري من الخروج للشوارع إن كانوا حريصين على حياتهم ، وأن اصابته بعبوة غاز مسيل للدموع في الرأس في سبتمبر الماضي القصد منها القتل ولكنها فشلت.
وتعرض خالد الوليد لإصابة مباشرة في الرأس بعبوة غاز مسيّل للدموع “بمبان” خلال مشاركته في موكب  دعت له لجان المقاومة سبتمبر الماضي ، تسبب بجرح في الرأس ، وخضع بموجبه لعملية جراحية صغيرة.
ووفقًا للوليد فإن القوة المختطفة قامت عقب يومين من الاختطاف برميه على مقربة من مستشفى “تقي”  التخصصي ليتم اسعافه والاتصال بذويه  وهو الان يخضع لعلاج بدني ونفسي مكثف .

اترك تعليقاً