الأربعاء, ديسمبر 19, 2018

دارفور ٢٤ صحيفة إلكترونية مستقلة ، تتمثل مهمتها في نشر قصص صحفية دقيقة وموثوق بها ، و موضوعية ، متوازنة شاملة . كما تسعى صحيفة دارفور٢٤ إلى أن تكون نموذجاً للصحافة الحرة والتبادل غير المقيد للأفكار ونقل المعلومات وفق التقاليد الصحافية العالمية  

نحن في صحيفة  دارفور٢٤ صحفيون متطوعون نؤمن بحرية التعبير والوصول إلى المعلومة، كما نؤمن بأن الأفراد والمجتمعات يجب أن يملكوا حرية سرد ومشاركة قصصهم وآرائهم الخاصة.

تقدم صحيفة  دارفور٢٤ تغطية دقيقة ومحايدة للأحداث المرتبطة بالسودان عامة وإقليم دارفور بشكل خاص. تسعى لإيصال المعلومة الصحيحة، وتشجيع المواطنين على سرد قصصهم والتفاعل من أجل الوصول إلى مجتمع أكثر انفتاحاً وتواصلا  في وقت تضيق فيه مساحة حرية التعبير والنشر ذو الصلة بأزمات مواطني السودان وأقاليمه المختلفة .

 هذه الصحيفة الإخباريّة، مستقلة عن كل الاطراف لكنها تنحاز الي المجتمع وقضاياه  ، تتوجّه إلى جميع القرّاء السودانيين وكل سكّان العالم، المهتمّين بالمواضيع ذات الشأن بالسودان  ومحيطه.

يبذل صحفيو صحيفة دارفور٢٤ كل جهدهم للوصول الى الأماكن والأشخاص  والجهات الذين لا تصلها وسائل الإعلام الأخرى وينتج صحفيوها قصصاً صحفية عن واقعها.

ينهض بعمل  صحيفة  دارفور٢٤ الالكترونية فريق من الصحفيّين المحترفين يعتمدون على مصادر موثوق بها، ينشرون على موقع الصحيفة الإلكتروني باستمرار وفي وقت وجيز آخر الأخبار بالإضافة الى أحدث الفيديوهات والصور من دارفور وكل ربوع السودان، ويتابعون التصريحات حول المواضيع ذات الاهتمام من أجل تقديم المعلومة الصحيحة وبجودة عالية و يسعون لتقديم مادة إعلامية جدية ومهنية.

تعمل صحيفة دارفور٢٤ على تعزيز وصيانة حقوق الإنسان وكرامته ونشر قيم المساواة والديمقراطية والحرية. ولا تسمح الصحيفة بنشر الأفكار التي تدعو او تشجع على التمييز .