الأربعاء, أبريل 21, 2021
أخبار

التزام الرزيقات والمعاليا بتجاوز حالة التوتر بينهما

ناظري الرزيقات والمعاليا يوقعان "إعلان الخرطوم" بالقصر الرئاسي
الضعين- دارفور24
التزمت قبيلتا الرزيقات والمعاليا بشرق دارفور على تجاوز حالة الاحتقان بين أفراد القبيلتين، ومعالجة النزاعات حول الأراضي الزراعية بينهم بمناطق شمال الضعين عاصمة الولاية بالتفاوض.
وشهدت منطقتي “الختمة وبادي” بمحلية ابوكارنكا نزاعات بين أفراد من المعاليا واخرين من الرزيقات تطورت الي تجمع اكثر 300 شخص من الطرفين مسلحين باسلحة بيضاء استعداداً للحرب.
وقال وكيل ناظر الرزيقات الفاضل سعيد مادبو لدارفور24 إن العلاقة بين قبيلتي الرزيقات والمعاليا قد تجاوزت حالة الاحتقان.
وأضاف اتفقت الإدارة الأهلية للرزيقات في اجتماع اليوم- الأربعاء- بدار الإدارة الأهلية بمدينة الضعين على رفض الحرب مع المعاليا واختيار 10 عمد بجانب 14من المرزاعين في المناطق المتنازع عليها للحوار مع المعاليا.
وذكر انهم في انتظار اختيار إدارة المعاليا الأهلية لذات العدد للدخول في حوار من أجل إنهاء النزاع حول الأراضي الزراعية.
وفي اجتماع آخر ورفض شباب من القبيلتين بمدينة الضعين الحرب
وقال الشاب “بخيت آدم” لن نسمح لتجار الحرب بالاستفادة من أجواء التوتر لاشعال حرب جديدة، لذلك اجتمعنا مع بعض للاتفاق على رفض الحرب مهما كانت الأسباب.
واتهم بخيت بعض قادة الإدارة الأهلية من القبيلتين بالسعي الي إعادة حالة الحرب.

اترك تعليقاً