الأربعاء, ديسمبر 19, 2018
قضايا و آراء

تصاعد المواجهات المسلحة بين المسيرية و السلامات بوسط دارفور

تصاعدت
السبت، المواجهات المسلحة بين قبلتي السلامات و المسيرية، بمنطق ام دخن بوسط
دارفور.
وتجددت
يومي الخميس و الجمعة الإشتباكات المسلحة بين، بين الطرفين، ما تسبب في مقتل وجرح
العشرات بالقرب بندسي.
وقال
اليوم السبت مصدر من المنطقة لـ(دارفورنيوز) إن المواجهات وقعت اليوم في قرية
كبار، بعد أن استولت مجموعة من المسيرية على القرية وطردت المواطنين.
وكشف
عن  دخول عناصر من قبيلة التعايشة، مليشيا
على كوشيب في الصراع إلى جانب المسيرية.
وكانت
اشتباكات مسلحة وقعت يومي الخميس و الجمعة
بين  السلامات و المسيرية في مناطق( بير
بقار،  مجلي، عمار وكبار) ما تسبب في مقتل
أكثر من 20  أشخص من الطرفين و أصابة عدد
غير معروف.
وأوضح
أن مسلحين من قبيلة المسيرية طرودا السبت مواطني قرية كبار بين منطقة امدخن و
بندسي، فيما حاصر اخرون مجموعة من السلامات في قرية وطاني.
وأضاف
أن المواجهات مستمر حتى أمس في ظل غياب كامل لسلطات الحكومية.
وأشار
إلى اغلاق الأسواق الأسبوعية في المنطقة خوفاً من عمليات النهب في ظل تجدد
المواجهات المسلحة.
وتابع
هناك حشود كبير من الطرفين في المنطقة، استعدادا لدخول في مواجهات مسلحة، في ظل غياب كامل للسلطات الحكومية بالمنطقة، في ظل غياب كامل للسلطات الحكومية بالمنطقة.

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً