الإثنين, يوليو 22, 2019
أخبارتقارير

النازحون حضوراً في دفتر 6 ابريل.. ومقتل نازحة وجرح 3

نيالا- دارفور24

سجل النازحون بالمعسكرات بولايات دارفور غربي السودان حضوراً كبيراً في دفتر مليونية 6 ابريل الدي دعت لها “قوى اعلان الحرية والتغيير” حيث خرج آلآف المتظاهرين في معسكرات “كلمة، خمس دقائق، الحصاحيصا، طور مورني ومدن الفاشر وزالنجي والجنينة والضعين” للمشاركة في موكب السادس من ابريل الذي شهد تدافعاً جماهيرياً كبيراً في كل مدن البلاد الى المواقع التي حددتها “قوى اعلان الحرية والتغيير” للتظاهر والمطالبة بتحي الرئيس عمر البشير، وبخلاف ما كان في العاصمة الخرطوم من حماية للمتظاهرين من قبل القوات المسلحة الا ان الاجهزة الامنية تعاملت بعنف مفرط مع مظاهرات مدن ومعسكرات النزوح بدارفور.

حيث شهدت الاحياء الجنوبية لمدينة زالنجي عاصمة وسط دارفور خروج احتجاجات من معسكر “خمس دقائق، واحياء الجبلين وكنجومية” وافاد احد نزحي معسكر خمس دقائق من القوات الحكومية اقتحمت الممعسكر عقب خروج المظاهرة واطلقت النار على المحتجين ما ادى الى مصرع النازحة “بدرية اسحق” “19” وام لطفل رضيع، واصابة كل من عبد الواحد رضوان 13 سنة، واحمد ادم ابكر 25 سنة، ومجدي هرون 20 سنة، وذكر ان القوات الحكومة شنت عقب ذلك حملة اعتقالات وسعة طالت اكثر من “7” من شباب المعسكر من بينهم “عبد الرؤوف محمد عبد الرحمن، عز الدين عبد الحميد”، وابان ان اجهزة الامنية ظلت طيلة الايام الماضية تنظم دوريات وتحشد قواتها لمنع خروج مظاهرات استجابة لدعوات قوى اعلان الحرية والتغيير.

في الاثناء افاد شهود عيان من معسكر كلمة من المتظاهرين في المعسكر طافوا نطاق وسع من المعسكر قبل ان يتوجهوا الى مقر البعثة المشتركة للاتحاد الافريقي والامم المتحدة اليوناميد “يوناميد” وسلموا رئيس مكتب البعثة بالمعسكر مذكرة حمل مطالب المتظاهرين بتنحي البشير وتسليم السلطة الى الشعب السوداني، وقال ان المتظاهرين طالبوا كذلك المجتمع الدولي بالضغط على النظام لوقف العنف الذي يمارسه ضد المتظاهرين السلميين وقتل الابرياءواعتقال السياسيين، وابان ان المتظاهرين رفعوا شعارات وهتافات تنادي باسقاط النظام.

وفي مدينة الفاشر عاصمة شمال دارفور خرج المتظاهرون ضمن موكب 6 ابريل يحملون شعارات وهتافات تطالب بالتنحي الفوري للرئيس عمر البشير ونظامه عن الحكم. وقال شاهد عيان ان متظاهرين من فئات عمرية مختلفة خرجوا اليوم وسط السوق الكبير عند الساعة الواحدة ظهراً يرددون هتافات تندد بالوضع الحالي وتطالب باسقاط النظام، وذكر الشاهد ان الاجهزة الامنية قابلت المتظاهرين بالعنف المفرط، وتصدت لهم بالقرب من بنك الخرطوم الجديد، ابان ان الاجهزة الامنية اعتقلت ما بين 4 الي 5 من الناشطين واقتادتهم الي معتقلاتها، وقال ان المتظاهرين رددوا شعارات الثورة السودانية “حرية سلام وعدالة، والثورة خيار الشعب، والطلقة ما بتقتل بتقتل سكات الزول”.

بينما شهدت مدينة الجنينة عاصمة غرب دارفور خروج متظاهرين بعدد من احياء المدينة والسوق استجابة لموكب 6 ابريل المعلن من قبل قوى اعلان الحرية والتغيير، ونقل شهود عيان لدارفور 24 ان المئات من الشباب خروجوا في تظاهرة بدأت من جنوب مستشفي الجنينة، واشار الشهود الي ان المتظاهرين رفعوا لافتات تدعو الي اسقاط النظام في هذا اليوم التاريخي للشعب السوداني، وابان ان الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين، فيما قال مراسل ودارفور24 ان المدينة تشهد انتشاراً امنياً كثيفاً منذ الصباح الباكر ليوم 6 ابريل.

وفي مدينة الضعين عاصمة شرق دارفور خرج المئات في تظاهرات بوسط سوق المدينة استجابة لدعوات قوى اعلان الحرية والتغيير للتظاهر السلمي بكل مدن وارياف البلاد، ونقل مراسل دارفور24 من الضعين ان الاجهزة الأمنية اعتقلت العشرات من النشطاء السياسيين أثناء المظاهرة.

وكثفت القوات الامنية “الشرطة والجيش والدعم السريع والاحتياطي المركزي” في مدينة نيالا عاصمة جنوب دارفور انتشارها في كل الطرقات والمؤسسات الحكومية تحسباً لخروج المظاهرات، التي تمت الدعوات لها بشكل كثيف في المدينة خلال الايام الماضية.

تعليقات فيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً