الأحد, أكتوبر 25, 2020
أخبار

طلاب الطب بجامعة نيالا يُصَعِّدون احتجاجاتهم

نيالا- دارفور24 

نفذ طلاب كلية الطب بجامعة نيالا للمرة الثانية خلال هذا الاسبوع وقفة احتجاجية أمام مقر حكومة جنوب دارفور للمطالبة بحقوقهم في التعليم الجيد، ورفضاً لعدم توفر بئية أكاديمية مناسبة بالكلية، بجانب المطالبة بإقالة عميد الكلية وطاقمه الاداري لعدم اهتمامه بقضاياهم أو الجلوس معهم لمعالجتها خلال الفترة الماضية.

وسلم الطلاب المحتجون والي جنوب دارفور موسى مهدي مذكرة احتجاجية ومطلبية وطالبوا الوالي بالتدخل بحكم مسئولية كوالٍ للولاية التي تقع فيها جامعة نيالا، وقالوا إن مشاكل الكلية قديمة متجددة ظلت قائمة منذ إنشاء الكلية، وذكر الطالب “فواز الماحي” أن ما يحدث في الكلية الطب بجامعة نيالا إهمال متعمد وعدم تقدير واحترام للطلاب، الأمر الذي جعل الكلية مجرد اسم موجود فقط على دليل القبول- على حد قوله- وأضاف” إدارة الجامعة ظلت تلعب دور المتفرج ولم تسع للحلول إلا في بعض المحاولات الخجولة”

وقال الطالب عبدالمنعم محمد ان الكلية منذ تأسيسها في العام 2014م ليس لديها تقويماً معلوماً، وتعاني من نقص حاد في الأساتذة المحاضرين الشئ الذي أدى الى تراكم الدفعات، وعدم إكمال المقررات والكورسات في الوقت المحدد ونبه الى انه بهذه النهج سيتخرج الطالب بعد تسع سنوات طبيباً فاشلا، وإوضح انهم جلسوا مع مدير الجامعة وعميد الكلية ونائبه والمسجل الا انهم تجاهلوا مطالبهم تماماً الأمر الذي دفعهم للجوء لوالي الولاية بتنظيم الوقفات الإحتحاجية من اجل إنتزاع حقوقهم المشروعة

وأعلن والي الولاية موسى مهدي، دعمه لمطالب الطلاب التي وصفها بالمشروعة، ووعد بالتدخل لمعالجة بعض المشكلات اللوجستية المتمثلة في كهرباء ومياه وكافة جوانب القصور التي تليه كوالٍ للولاية، وقال إن من حق طلاب الكلية الطب بجامعة نيالا أن ينالوا قدراً من التعليم الجيد الذي يمكنهم من أداء واجبهم الإنساني بكفاءة عالية، مؤكداً أنه وإنطلاقاً من مسؤولياته الأخلاقية سيستدعي ادارة الجامعة للتفاكر معها في حل القضية، شدد على ضرورة أن تتبنى وزارة التعليم العالي حلاً عاجلاً  لمشكلات الكلية “ساتواصل مع الوزارة لحل المشكلة والإ ساصبها معاكم حتى تحقق مطالبكم”

اترك تعليقاً