الخميس, سبتمبر 16, 2021
أخبار

مقتل 7 وجرح آخرين في اشتباكات مسلحة بدارفور

نيالا- دارفور24

لقي 7 اشخاص مصرعهم وجرح آخرون في اشتباكات مسلحة بين مواطنين في منطقة مركندي التابعة لمحلية كبم غربي مدينة نيالا عاصمة جنوب دارفور.

وقال مدير شرطة الولاية اللواء علي حسب الرسول لدارفور24 ان الاحداث وقعت بين شباب من قبيلتي بني هلبة والشرفة غربي منطقة “مركندي” راح ضحيتها 7 اشخاص وعدد غير محصور من جرحى الطرفين.
وأكد ان لجنة أمن الولاية تحركت بصورة عاجلة وأرسلت قوة مشتركة مساء أمس وتمكنت من احتواء الموقف بعد وصولها صباح اليوم، رغم تفرق القرى التي شهدت الأحداث.
وقال معلم بمدرسة مركندي نعمان محمد لدارفور24 ان اسباب المشكلة تعود الى مقتل شاب من قبيلة “بني هلبة” على أيدي شباب من قبيلة “الشرفة” ظهر أمس الجمعة باحدي القرى الواقعة غرب منطقة مركندي، وأضاف “بعد ان علمت أسرته بحادثة القتل، امتطى أحد أبناء عمه جواده واتجه الى الدامرة التي تقطنها أسر من قبيلة الشرفة فقتل شخصين قبل ان يسقط قتيلاً.
وذكر نعمان ان الاشتباكات تطورت بعد ذلك الى حرق بعض المنازل فيما بذلت الادارة الأهلية من القبيلتين جهداً لاحتواء الموقف، لكن في صباح اليوم تم نصب كميناً لشباب كانوا متحركين من موقع الحادث الى منطقة مركندي، وأطلقوا عليهم النار ما أدى الى مقتل اثنين واصابة ثالث تم اسعافه الى مستشفى كبم الريفي.
 فيما قال المواطن أحمد آدم ان قوة حكومية وصلت المنطقة وتوقع ان تتمكن من احتواء الموقف، بمساندة زعماء الادارة الاهلية من الطرفين.
يذكر أن بين قبيلتي بني هلبة والشرفة اللتين تقطنان منطقة مركندي والقرى المجاورة لها أواصر مصاهرة وسنوات طويلة من التعايش والتداخل السلمي، لم يتأثر بموجات الصراع التي عاشها اقليم دارفور خلال السنوات الماضية.
وتورد دارفور24 اسماء القتلى الذين تم مواراة جثامينهم بمقابر مركندي صباح اليوم السبت وهم “السوار الحاج ادم، محمد حسن مرسال، وفرح عبد الرحيم، وادم ادريس”وقال المواطن على آدم ان هناك بعض الجثامين لازالت لم يتم اخلاؤها، وتوقع ان يتم نقلها بواسطة القوات الحكومية التي وصلت مواقع الاحداث صباح اليوم.٠

اترك تعليقاً